من عبد العزيز بن عبد الله بن باز إلى حضرة الأخ المكرم الشيخ س. أ . ل . وفقه الله لما فيه رضاه [1].
سلامٌ عليكم ورحمة الله وبركاته ، وبعد :
فقد تلقيت برقيتكم المتضمنة بيان أنه قد ثبت لديكم أن هناك استحالة لرؤية هلال شوال في ليلة الخميس في منطقة الخليج ... إلخ . وأخبركم بأنه قد دلت الأدلة الشرعية وإجماع سلف الأمة على الحساب لا يعول عليه وإنما المعول على الرؤية أو إكمال العدة كما قال النبي صلى الله عليه وسلم (( لا تصوموا حتى تروا الهلال أو تكملوا العدة ، ولا تفطروا حتى تروا الهلال أو تكملوا العدة))[2].
وقال صلى الله عليه وسلم : (( صوموا لرؤيته وأفطروا لرؤيته فإن غم عليكم فأكملوا العدة ثلاثين يوماً ))[3]وفي لفظ : (( فصوموا ثلاثين ))[4]والأحاديث في هذا المعنى كثيرة .
وقد ثبتت رؤية الهلال ليلة الخميس بأكثر من شاهدين ، وبذلك تعلمون أنه لا يعول على الحساب ، والشاهدان كافيان دخولاً وخروجاً والشاهد الواحد كافٍ في الدخول ، وقد قال الله تعالى في كتابه الكريم : يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تُقَدِّمُوا بَيْنَ يَدَيِ اللَّهِ وَرَسُولِهِ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ سَمِيعٌ عَلِيمٌ [5]، وقال سبحانه : يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً[6].
وأسأل الله عز وجل أن يمنحنا وإياكم وسائر إخواننا العلم النافع والعمل به والثبات على الحق إنه خير مسئول . والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .


 


[1][2][3][4][5][6]