10 من قوله: (وقد تناهت قسمة الفروض )

الشيخ: إذا كانت جدَّتان فأكثر، إذا وُجدت جدَّتان ترثان أو ما ترثان؟

الطالب: نعم، إذا كانتا متساويتين في الدَّرجة يأخذان السدس بينهما، إن كن ثنتين أنصافًا، وإن كن ثلاثًا أثلاثًا، ولو كن أربعًا كذلك في الدَّرجة العليا.

الشيخ: وإذا كان في الجدَّة جهتان: أم أم، وأم أب؟

الطالب: ترث من الجهتين.

الشيخ: وإذا كان بعضهن قريبًا وبعضهن بعيدًا؟

الطالب: القريبة تُسقط البعيدة مطلقًا، سواء كانت من جهة الأم، أو من جهة الأب.

الشيخ: والتي تُدلي بغير وارثٍ؟ تُدلي بأم أبي أم، أو أم أبي أم أب؟

الطالب: لا ترث.

الشيخ: كم أصحاب السدس؟

الطالب: أصحاب السدس سبعة: الأب، والأم، والجد، وبنت الابن، والأخت لأب، والجدة، وولد الأم.

الشيخ: الأب بكم شرطٍ يأخذه؟

الطالب: الأب بشرطٍ واحدٍ، وهو وجود الفرع الوارث.

الشيخ: وإن كان الفرعُ الوارث أنثى -بنت أو بنت ابن- تُعطى شيئًا زائدًا إن بقي شيء؟

الطالب: نعم تعصيبًا، تجمع بين الفرض والتَّعصيب.

الشيخ: الثاني؟

الطالب: الثاني: الأم، وترثه بشرطٍ وجودي، وهو وجود الفرع الوارث، أو جمع من الإخوة.

الشيخ: وحدّ الجمع؟

الطالب: اثنان فأكثر.

الشيخ: وألا تكون؟

الطالب: وألا تكون المسألةُ إحدى العُمريتين.

الشيخ: فإن كانت إحدى العُمريتين؟

الطالب: تُعطى الأم ثلث الباقي فيهما.

الشيخ: الثالث؟

الطالب: الثالث: الجد، والشرط وجودي: وهو وجود الفرع الوارث، وعدمي: وهو عدم وجود الأب.

الشيخ: والرابع؟

الطالب: الرابع: بنت الابن.

الشيخ: فأكثر؟

الطالب: نعم.

الشيخ: تأخذه؟

الطالب: ترثه بشرطٍ عدمي: وهو عدم المعصب، ووجودي: وجود البنت.

الشيخ: وعدم الفرع الوارث الأعلى منها؟

الطالب: نعم.

الشيخ: سوى البنت؟

الطالب: سوى البنت، إذا أخذت النصف تأخذ معها السدس.

الشيخ: والخامس؟

الطالب: الخامس: الأخت لأب فأكثر، وترثه بشرطين: عدمي: وهو عدم وجود المعصب، ووجود الأخت الشقيقة الوارثة النصف فرضًا.

الشيخ: إذا وُجدت بنت ابن نازلة، وبنت ابن عليا؟

الطالب: بنت الابن العليا تأخذ النصفَ، وبنت الابن النازلة تأخذ السدس تكملة الثلثين.

الشيخ: السادس؟

الطالب: السادس: الجدة، وتأخذه بشرطين: شرط وجودي: وهو وجود الفرع الوارث، وعدمي: وهو عدم وجود الأم.

الشيخ: لا؛ أن تكون وارثةً.

الطالب: نعم، نعم.

الشيخ: أن تكون؟

الطالب: أن تكون وارثةً.

الشيخ: يعني: مُدلية؟

الطالب: مُدلية بوارثٍ.

الشيخ: وأن تكون الأم معدومةً؟

الطالب: نعم.

الشيخ: السابع؟

الطالب: السابع: ولد الأم.

الشيخ: ويأخذه؟

الطالب: يأخذه بثلاثة شروط: شرط وجودي: وهو أن يكون مُنفردًا. والثاني والثالث عدميان: عدم الفرع الوارث، وعدم الأصل من الذكور الوارث.

الشيخ: ما الدليل على إرث الأب والأم السدس؟

الطالب: قول الله تعالى: وَلِأَبَوَيْهِ لِكُلِّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا السُّدُسُ مِمَّا تَرَكَ إِنْ كَانَ لَهُ وَلَدٌ [النساء:11].

الشيخ: كل جدة قريبة تُسقط الجدة البعيدة مطلقًا؟

الطالب: نعم، مطلقًا.

الشيخ: إذا هلك هالكٌ عن أم، وجد -أبي أب- فقط، وبنت ابن، وأخ شقيق. بنت ابن، وابن ابن نازل، أم، جد -أبي أب- وبنت ابن، وابن ابن ابن نازل؟

الطالب: المسألة من ستة: للأم السدس، وللجد السدس، ولبنت الابن النصف ثلاثة، وابن الابن النازل يأخذ الباقي تعصيبًا.

الشيخ: ولماذا لا تُعطي السدس لبنت الابن؟ لماذا تُعطيها النصف؟

الطالب: تأخذ النصف.

الشيخ: هي من أهل السدس، ومن أهل النصف، من هؤلاء ومن هؤلاء؟

الطالب: من أهل النصف، ومن أهل السدس.

الشيخ: هنا شروط أخذها النصف موجودة؟

الطالب: موجودة.

الشيخ: وهي؟

الطالب: عدم المعصب، وعدم الفرع الوارث الذي في درجتها وأعلى منها.

الشيخ: الثالث؟

الطالب: عدم المشارك، انفرادها، وقد توفرت فيها الشروط؛ ولهذا أعطيتُها النصف.

الشيخ: شروط أخذها السدس؟

الطالب: عدم المعصب، وعدم الفرع الوراث الذي هو أعلى منها، سوى صاحبة النصف، وأنها لا ترث السدس إلا معها.

الشيخ: فإن كانت بنت ابن مع بنت ابن أعلى؟

الطالب: ترث القربى النصف، والسفلى تأخذ السدس.

الشيخ: إذا هلك هالكٌ عن أم، وأخت شقيقة، وأخت لأب، وعم شقيق؟

الطالب: المسألة من ستة: الأم لها السدس واحد، والشقيقة لها النصف ثلاثة.

الشيخ: شروطها متوفرة؟

الطالب: نعم.

الشيخ: كم شروطها -شروط أخذها النصف؟

الطالب: عدم المعصب، وعدم الفرع الوارث، وعدم الأصل من الذكور الوارث، وعدم المشارك.

الشيخ: يصير لها النصف.

الطالب: نعم.

الشيخ: والمشارك أختها الشَّقيقة؟

الطالب: نعم.

الشيخ: الأخت لأب ما تمنعها؟

الطالب: لا، الشَّقيقة فقط.

الشيخ: والأخت لأب ماذا لها؟

الطالب: لها السدس تكملة الثلثين، كبنت الابن مع البنت.

الشيخ: يبقى واحد لمن؟

الطالب: للعم الشقيق تعصيبًا.

الشيخ: والأخت لأب شروط أخذها السدس موجودة؟

الطالب: نعم.

الشيخ: شرطان، وهما؟

الطالب: عدم المعصب، وأن تكون مع أخت شقيقة وارثة النصف فرضًا.

الشيخ: إذا هلك هالكٌ عن أم، وأخت شقيقة، وأخت لأب، وأخت لأم؟

الطالب: المسألة من ستة: الأم لها الثلث، والشقيقة لها النصف ثلاثة، والأخت لأب لها السدس تكملة للثلثين، والأخت لأم تسقط؛ لأنها استغرقت الفروض.

الشيخ: لأيش استغرقت؟ أخذت الأم واحد، والشقيقة ثلاثة، والأخت لأب واحد، هذه خمسة!

الطالب: نعم، نعم.

الشيخ: أيش لها؟

الطالب: تأخذ السدس.

الشيخ: من جملة السدس؟

الطالب: نعم.

الشيخ: وولد الأم ينال؟

الطالب:

وولد الأم ينال السدس والشرط في إفراده لا يُنسى

الشيخ: هذا هو الظاهر؟

الطالب: نعم.

الشيخ: ولد الأم يشمل الذكر والأنثى؟

الطالب: نعم.

الشيخ: أيش تُعطيها؟ السدس؟

الطالب: تعطى السدس، نعم.

الشيخ: تمت ستة؟

الطالب: نعم.

الشيخ: شروط أخذ ولد الأم السدس؟

الطالب: ثلاثة شروط: الأول: انفراده، والثاني: عدم وجود الفرع الوارث، والثالث: عدم وجود الأصل من الذكور الوارث، وقد توفرت الشروط.

الشيخ: والأخت لأب شروط أخذها السدس كم؟

الطالب: أن تكون مع أختٍ شقيقة وارثة النصف فرضًا، والثاني: عدم وجود المعصب.

الشيخ: وقد توفر الشرطان: الشَّقيقة وارثة النصف فرضًا، وليس معها مُعصِّب الأخت لأب.

الطالب: نعم.

الشيخ: إذا هلك هالكٌ عن أم، وأم أم، وبنت ابن، وبنت ابن ابن أنزل منها، وأخ شقيق؟

الطالب: المسألة من ستة: الأم لها السدس، وأم الأم تسقط.

الشيخ: لأنَّ من شرط إرثها: عدم وجود الأم، الرسول جعل لها السدس إذا لم يكن معها أم، وقد وُجدت فتحجبها.

الطالب: تحجبها نعم.

الشيخ: وبنت الابن العليا؟

الطالب: وبنت الابن العليا تأخذ النصف، وبنت الابن السفلى تأخذ السدس تكملة الثلثين، والباقي للأخ الشقيق.

الشيخ: بنتان، وأم أب، وأخ لأب؟

الطالب: المسألة من ستة: البنتان لهما الثلثان أربعة، وأم الأب لها السدس.

الشيخ: لأنَّ الجدَّة لها السدس، شرطها موجود؟

الطالب: نعم.

الشيخ: شرطان: أحدهما؟

الطالب: عدم وجود الأم.

الشيخ: عدم الأم. والثاني؟ أن تكون مُدلية بوارثٍ، وهذا موجود.

الطالب: وهذا موجود نعم. والباقي للأخ لأب تعصيبًا.

الشيخ: أم أم، وبنت، وبنت ابن، وابن ابن؟

الطالب: المسألة من ستة: لأم الأم السدس واحد، شرطها موجود؛ شرطان: أحدهما: عدم وجود الأم، وأن تكون مُدلية بوارثٍ.

الشيخ: وهذان قد توفرا؟

الطالب: نعم. والبنت لها النصف، وبنت الابن للذكر مثل حظ الأُنثيين، بين بنت الابن وابن الابن -أخيها.

الشيخ: ما تُعطيها السدس؟

الطالب: لا.

الشيخ: وأيش السبب؟

الطالب: لأنه يُعصبها.

الشيخ: يعني: اختلَّ الشرط؟

الطالب: اختلَّ الشرط.

الشيخ: شرط من شروطها، وهو؟

الطالب: عدم المعصب.

الشيخ: وقد وُجد؟

الطالب: وُجد نعم.