المفلس

32 من حديث (عرضت على النبي ﷺ يوم أحد, وأنا ابن أربع عشرة سنة..)

في النفس، ويدل حديث ابن عمر على أنَّ ابن خمسة عشر سنة فأعلى رجل، يُعتبر في حكم البالغين المكلَّفين؛ ولهذا أجازه النبيُّ ﷺ يوم الخندق، ولم يُجزه يوم أحدٍ لصغر سنِّه. كتب عمرُ بن عبدالعزيز إلى عمَّاله باعتبار هذا حدًّا فاصلًا بين الرجال والصبيان، فإذا ...

تابع أَبْوَابُ السَّلَمِ وَالْقَرْضِ وَالرَّهْنِ

س: لو قال في السلم الوصف ليس منضبطًا؟ ج: لا، هم يتفقون على أصل مضبوط وإلا ما يصح البيع، لا بدّ أن يتفرقا على شيء معلوم. س: ما هي شروط السلم؟ ج: مثل ما تقدم على شيء معلوم والشروط الأخرى في محلها، لكن إذا أسلف في شيء معلوم إلى أجل معلوم فلا بأس هذا في الذمة ...

من حديث (لي الواجد يحل عرضه وعقوبته)

وَعَنْ عَمْرِو بْنِ الشَّرِيدِ، عَنْ أَبِيهِ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ﷺ: لَيُّ الْوَاجِدِ يُحِلُّ عِرْضَهُ وَعُقُوبَتَهُ. رَوَاهُ أَبُو دَاوُدَ، وَالنَّسَائِيُّ، وَعَلَّقَهُ الْبُخَارِيُّ، وَصَحَّحَهُ ابْنُ حِبَّانَ. وَعَنْ أَبِي سَعِيدٍ ...