صفة الصلاة

صفة صلاة النبي ﷺ للفجر

هذا عمل النبيِّ ﷺ، كان يغلّس ويُطوّل عليه الصلاة والسلام، ولهذا قال أبو برزة: "كانوا ينفلتون حين يعرف الرجلُ جليسه".

رفع اليدين عقب القيام من التشهد

الجواب: السنة عند القيام، ترفعها عند قيامك من التشهد الأول إلى الثالثة، عند قيامه يكون رافعاً لها حيال منكبيه أو حيال أذنيه هذا الرفع هذا هو السنة.

النزول في الصلاة عند السجود على الركبتين

الجواب: الأفضل أن ينزل على الركبتين إذا كان يستطيع ذلك، ينزل على الركبتين ثم اليدين ثم الجبهة والأنف هذا هو الأفضل لحديث وائل بن حجر وما جاء في معناه، ولحديث أبي هريرة  عن النبي ﷺ أنه قال: لا يبرك أحدكم كما يبرك البعير،إذا سجد أحدكم فلا يبرك كما يبرك ...

صفة الصلاة من الوضوء حتى التسليم

الجواب: أسأل الله لك ولجميع أخواتك في الله التوفيق والهداية, وأوصيك أولاً بلزوم ما عليه أهل السنة, والحذر مما عليه الشيعة, وأن يكون الميزان ما قاله الله ورسوله، الميزان هو كتاب الله العظيم القرآن, وما صح عن رسول الله- عليه الصلاة والسلام-، في أحاديثه ...

الصلاة لا يدخل فيها إلا بتكبيرة الإحرام

الجواب: إذا كنت لم تكبر جلست من دون تكبير فلا صلاة لك، بل تكبر حين تبدأ الصلاة، لكن الأفضل لك إذا جئت وهم في التشهد الأخير أن تكبر وأنت واقف تكبيرة الإحرام ثم تجلس معهم وتأتي بالتشهد ومتابعة الإمام أفضل، ثم إذا سلم الإمام قمت تؤدي صلاتك كاملة، لقول النبي ...

صفة سجود السهو، وصلاة الاستخارة

الجواب: ما نعلم هناك صلاةً للشكر، هناك سجود للشكر، أما صلاة للشكر ما نعلمها، في صلاة التوبة، فإذا أذنب ذنباً صلى ركعتين وتاب إلى الله توبةً صادقة مثل ما يصلي في الركعات الأخرى، مثل ما يصلي صلاة الضحى، تحية المسجد، صلاة الطواف، ركعتين يقرأ فيهما بالفاتحة ...

من سجد قبل أن يركع

الجواب: إذا نبهوه يرجع يقوم يأتي بالركوع ويقوم ينتصب قائماً ثم يكبر ويركع، أما إذا كان ما نبهوه إلا بعد السلام يأتي بركعة يقوم يأتي بركعة كاملة ثم يتشهد ويكمل ويصلي على النبي ويدعو ثم يسجد سجدتين للسهو ثم يسلم. أما إذا ما أدركها إلا بعد ما طال الفصل ...

حكم من شك في عدد سجداته

الجواب: الواجب على من شك هل سجد سجدة أو سجدتين أن يأتي بالثانية، حتى يأخذ باليقين، ولو قدر أنها كانت ثلاثة، لكن هذا هو الواجب عليه إذا شك، ثم يسجد سجدةً للسهو قبل أن يسلم، يجمع بين هذا وهذا، يأتي بالسجدة التي شك فيها حتى يتيقن أنه سجد سجدتين، ثم قبل أن ...

في وضع اليدين على الصدر في الصلاة

الجواب: السنة أن يضع يمينه على شماله في الصلاة حال الوقوف في الصلاة قبل الركوع وبعده، يضع يده اليمنى على كفه اليسرى والرسغ والساعد، هذه السنة، واختلف أهل العلم في محلها فقيل على صدره وقيل على سرته، وقيل تحت سرته، يروى في هذا أحاديث عن النبي عليه الصلاة ...

النزول للسجود في الصلاة

الجواب: هذا هو السنة، كان النبي ﷺ يهوي إلى سجوده على ركبتيه، ويقول: لا يبرك أحدكم كما يبرك البعير، والبعير يبرك على يديه، يقدم يديه، والسنة لمن عنده قوة أن ينزل على ركبته، وتكون يداه بعد ذلك، ثم وجهه هذا هو السنة، الركبتان ثم اليدان ثم الوجه، هذا إذا ...

رفع اليدين في التكبيرات

الجواب: السنة الرفع عند رفعه من الركوع عند قوله: "سمع الله لمن حمده" إن كان إماماً أو منفرداً، وعند قوله: "ربنا ولك الحمد" إن كان مأموماً يعني حين الرفع هذا هو السنة. المقدم: جزاكم الله خيرًا

السنة في وضع اليدين في الصلاة

الجواب: السنة في وضع اليدين في الصلاة على الصدر، هذا هو المحفوظ عن النبي ﷺ من حديث وائل بن حجر، ومن حديث سهل بن سعد ، ومن حديث قبيصة بن هلب عن أبيه، فإنها يفسر بعضها بعضاً. يروى عن علي  أن من السنة وضع اليدين تحت السرة. لكنه حديث ضعيف عند أهل العلم ليس ...

كيف يتصرف من زاد ركعتين على المفروضة

الجواب: إذا وسوس له الشيطان ونسي هل صلى ثلاثاً أم أربعاً يجعلها ثلاث ثم يأتي بالرابعة ويكملها ويسجد للسهو سجدتين قبل أن يسلم, وإذا كان في الثانية وشك هي الثانية أم الثالثة يجعلها الثانية، يبني على الأقل لما ثبت عن النبي ﷺ أنه قال: إذا شك أحدكم في صلاته ...

الدليل على وضع اليدين على الصدر بعد الرفع من الركوع

الجواب: قد دلت الأحاديث عن رسول الله عليه الصلاة والسلام على أن السنة وضع اليمين على الشمال على الصدر حال القيام في الصلاة، ولم يرد عن النبي ﷺ ولا عن الصحابة أنهم أسدلوا أيديهم أرسلوها بعد الركوع، فدل ذلك على أن هذا العمل جاري في القيام قبل الركوع وبعده. ومن ...