تأخير الصلاة

بيان الحالات التي يجوز فيها تأخير الصلوات

الجواب:  تأخير الصلاة له أسباب في السفر والحضر، في الحضر إذا كان هناك أسباب لأهل المسجد اشتد بهم مثلاً المطر وأرادوا أن يؤخروا حتى يصلوا في المسجد تأخروا بسبب المطر، أو المرض إن أصابهم فأخروا أو ما أشبه ذلك، أو لانتظار جماعة العشاء كان النبي إذا ...

بيان الحالات التي يجوز فيها تأخير الصلاة

الجواب: تأخير الصلاة له أسباب في السفر والحضر، في الحضر إذا كان هناك أسباب من أهل المسجد: إذا اشتد مثلاً بهم المطر وأرادوا أن يؤخروا حتى يخرجوا يصلوا في المسجد أخروها لمطر أو لمرض أصابهم فأخروا أو ما أشبه ذلك، أو لانتظار الجماعة في العشاء، النبي كان ...

حكم من نام عن صلاة الصبح حتى خرج وقتها

الجواب: إذا نام الإنسان عن صلاة ثم استيقظ فإنه يصليها حال استيقاظه مع سنتها، لقول النبي ﷺ: من نام عن الصلاة أو نسيها فليصلها إذا ذكرها، لا كفارة لها إلا ذلك.  ولما نام النبي ﷺ في بعض غزواته وبعض أسفاره عن صلاة الصبح فلم يستيقظوا إلا بحر الشمس قام عليه ...

حكم الدكتور الذي يقوم بعملية للمريض ويفوته وقت الصلاة

الشيخ: هذا عذرٌ شرعيٌّ إذا دعت الحاجة، مثلما أن المُقاتلين قد يضطرون إلى تأخير الصلاة، فالنبي ﷺ يوم الأحزاب اضطُرَّ حتى صلَّى العصر بعد المغرب بسبب الحرب، والصحابة في تستر في العراق في حرب الفرس لما طلع الفجرُ لم يتمكنوا من صلاة الفجر؛ لأنَّهم كانوا ...

حكم قطع الصلاة لتفادي الخطر أو إنقاذ نفس

الشيخ: يجب تقديم الخطر، فإذا كان هناك خطر غرقٍ أو حريق لا مانع من قطع الصلاة، بل قد يجب قطعها إذا كان يتحقق في الخطر، فتُقطع وتُقْضَى بعد ذلك، هذا هو الصواب، فالنبي صلى الله عليه وسلم لما اشتدَّت الحربُ مع الأحزاب يوم الأحزاب أخَّر الظهر والعصر حتى صلاها ...

حكم من أصابته جنابة ولم يستطع الغسل

الشيخ: الواجب عليه إذا لم يتيسر له الماء الدَّافئ ولا اللباس أن يتيمم بالتراب: يضرب الترابَ بيديه بنية الجنابة ونية الحدث الأصغر –الوضوء- ويمسح وجهه وكفَّيه ناويًا الجنابة والوضوء جميعًا، ويُصلي على حسب حاله، ولا يُؤخِّر الصلاة أبدًا، وإذا أخَّرها ...

تأخير الصلاة عن وقتها والتخلف عن صلاة الجمعة لمن يعمل في التمريض

ج: الواجب أن تصلي الصلاة في وقتها، وليس لك أن تؤخرها عن وقتها، أما الجمعة فإن كنت حارسًا أو نحوه ممن لا يستطيع أن يصلي مع الناس الجمعة فإنها تسقط عنك، وتصلي ظهرًا كالمريض ونحوه، وأما الصلوات الأخرى فالواجب عليك أن تصليها في وقتها، وليس لك أن تجمع بين ...

حكم تأخير الصلاة عن وقتها

ج: من يتعمد ضبط الساعة إلى ما بعد طلوع الشمس حتى لا يصلي فريضة الفجر في وقتها، فهذا قد تعمد تركها في وقتها، وهو كافر بهذا عند جمع كثير من أهل العلم كفرًا أكبر -نسأل الله العافية- لتعمده ترك الصلاة في الوقت، وهكذا إذا تعمد تأخير الصلاة إلى قرب الظهر ثم صلاها ...

حكم تأخير الصلاة عـن وقتها من أجل الدراسة

ج: يجب على كل مسلم أن يصلي الصلاة في وقتها، ولا يجوز تأخيرها عن وقتها من أجل بعض الدروس أو المحاضرات إلا أن يكون مسافرًا يجوز له الجمع، أو مريضًا يشق عليه أن يصلي كل صلاة في وقتها، وأنت وأمثالك ليس لكم حكم المسافرين؛ لعزمكم على الإقامة لمدة طويلة، والمسافر ...

حكم تأخير العامل للصلاة إلى الليل بحجة برودة الماء

ج: الواجب على المسلم أن يتقي الله أينما كان، وأن يذكر أنه موقوف بين يديه سبحانه، ومسئول يوم القيامة عن ما قصر فيه، وعن ما ارتكبه من الحرام، وعن ما ضيعه من واجب، والله يقول سبحانه: يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمْ وَاخْشَوْا يَوْمًا لا يَجْزِي ...

تأخير العمل ليس عذرًا في تأخير الصلاة

ج: ليس ما ذكرته عذرًا يسوغ لك تأخير الصلاة مع الجماعة، بل الواجب عليك أن تبادر إليها مع إخوانك المسلمين في بيوت الله ، ثم تكون الراحة وتناول الطعام بعد ذلك؛ لأن الله سبحانه أوجب عليك أداء الصلاة في وقتها مع إخوانك المسلمين في الجماعة، وليس ما ذكرته ...

تأخير الحارس للصلاة عن وقتها

ج: لا يجوز للحارس وغيره أن يؤخر الصلاة عن وقتها؛ لقوله تعالى: إِنَّ الصَّلاةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَابًا مَوْقُوتًا [النساء: 103] أي: مفروضة في الأوقات، ولأدلة أخرى من الكتاب والسنة. وعليه أن يصلي الصلاة في وقتها مع قيامه بالحراسة، كما صلى ...

تأخير الصلاة عن وقتها بسبب العمل

ج: لا حرج في الصلاة في المزرعة إذا كان المسجد بعيدًا عنكم، وهكذا التأخير للصلاة عن أول الوقت نصف الساعة أو نحو ذلك لا حرج فيه، لكن الصلاة في أول الوقت أفضل إلا إذا اشتد الحر في صلاة الظهر فالإبراد أفضل، وهكذا إذا تأخر الجماعة في صلاة العشاء عن أول الوقت ...

تأخير الصلاة عن وقتها بسبب بعض الأعمال العسكرية

ج: لا يخفى أن الصلاة عمود الإسلام، وأنها الركن الثاني من أركانه الخمسة، وأن أداءها في الوقت من أهم شرائطها، وأن طاعة المخلوق في المعصية غير جائزة، لقول النبي ﷺ: إنما الطاعة في المعروف وقوله عليه الصلاة والسلام: لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق. إذا علم ...

تأخير العمال لصلاتي الظهـر والعصر إلى الليل

ج: لا يجوز للمسلم أو المسلمة تأخير الصلاة المفروضة عن وقتها، بل يجب على كل مسلم ومسلمة من المكلفين أن يؤدوا الصلاة في وقتها حسب الطاقة، وليس العمل عذرًا في تأخيرها، وهكذا نجاسة الثياب ووساختها، كل ذلك ليس بعذر. وأوقات الصلاة يجب أن تستثنى من العمل، ...