صلاة المريض

حكم المريض إذا ترك الصلاة أثناء مرضه

الجواب: إذا مات الميت وعليه صلوات لا تقضى عنه، ما شرع الله القضاء ولكن ينبغي لأهل المريض أن يلاحظوا تنبيهه على الصلاة، ويصلي على حسب حاله قاعداً أو قائماً أو على جنبه أو مستلقياًَ مثل ما أمر النبي ﷺ عمران بن حصين قال: صل قائماً، فإن لم تستطع فقاعداً، ...

كيفية صلاة العاجز عن القيام والقعود

الجواب: ثبت عن رسول الله عليه الصلاة والسلام أنه قال لـعمران بن الحصين لما اشتكى: صل قائماً فإن لم تستطع فقاعداً فإن لم تستطع فعلى جنب، فإن لم تستطع فمستلقياً والله يقول سبحانه: فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ [التغابن:16]، فجميع بني آدم في هذا سواء ...

كيفية صلاة المريض

الجواب: إذا عجز المريض عن القيام في الصلاة جاز له أن يصلي قاعداً، وإذا عجز عن القعود جاز له أن يصلي على جنبه، وإذا عجز على الجنب صلى مستلقياً فالأمر بحمد لله واسع، والله يقول سبحانه: فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ [التغابن:16]، ويقول النبي ﷺ ...

كيفية طهارة وصلاة المقعد

الجواب: عليك أن تصلي وتتوضأ بالعون، تكلف غيرك كزوجتك أو ولدك أو شخص آخر بأجرة ليوضئك يغسل وجهك ويديك و .. إلى آخره ويجمرك بالمناديل عن الأذى والحمد لله: فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ [التغابن:16]، هذا تأمره أن يزيل الأذى من الدبر والقبل بالجمار ...

كيفية طهارة المريض

الجواب: عليها أن تتقي الله ما استطاعت، تتوضأ كما أمر الله، يقرب لها الماء وتتوضأ إذا كانت يداها صالحتين أو يوضئها غيرها كأبيها وأخيها أو أختها أو زوجها؛ لأن الله يقول سبحانه: فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ [التغابن:16]. أما الاستجمار فينبغي إذا ...

حكم ترك المريض للصلاة أثناء فترة مرضه

الجواب: الصلاة واجبة على المريض، صلاة الفريضة الظهر والعصر والمغرب والعشاء والفجر واجبة على المريض حسب طاقته، ولا يجوز له تركها، بل يجب أن يصليها على حسب حاله، لقول النبي ﷺ للمريض الذي سأله: صل قائمًا فإن لم تستطع فقاعدًا، فإن لم تستطع فعلى جنب رواه ...

صلاة العاجز عن الوقوف

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله، وصلى الله وسلم على رسول الله، وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداه. أما بعد: فالله سبحانه يقول في كتابه العظيم: فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ [التغابن:16] فإذا كنت لا تستطيع الصلاة وأنت قائم فلا حرج، بسبب ...

صفة صلاة المريض الذي لا يستطيع السجود

الجواب: الله سبحانه وتعالى يقول: فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ [التغابن:16] ويقول : لا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا [البقرة:286]. فمن أصيب في رأسه بمرض يشق عليه معه السجود في الأرض ويضره، لا حرج عليه يومي إيماءً ويكون إيماؤه ...

حكم صلاة المريض في ملابس غير طاهرة

الجواب: الواجب عليه أن يطهر ثيابه ومحل صلاته كل وقت، فإذا لم يستطع صلى على حسب حاله، إذا كان ما عنده أحد يطهرها ولا يستطيع هو، فالله يقول: فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ [التغابن:16] يصلي على حسب حاله، والتيمم يجوز له إذا كان عاجزاً عن الماء، ...

صفة صلاة المريض

الجواب: هذا من رحمة الله جل وعلا وتسيره لا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا [البقرة:286]، فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ [التغابن:16]، إذا عجز الإنسان عن الصلاة قائمًا صلى قاعدًا سواءً قعوده متربعًا أو محتبيًا لا فرق في ذلك ...

حكم من ترك الصلاة لمرض ألم به عدة أيام

الجواب: الواجب عليك أن تقضيها، الفرائض التي تركت بعد الطهارة الواجب أن تقضيها كلها ولو في وقت واحد إذا استطعت وإلا فحسب الطاقة، صلي ثلاث صلوات أربع خمس ثم تستريحين ثم تصلي الباقي وهكذا عليك المبادرة والمسارعة، وقد أخطأت في هذا الأمر فعليك التوبة إلى ...

صفة صلاة المريض

الجواب: ذهب عقلها، إن كان ذهب عقلها فلا شيء، وإلا فالواجب أن تصلي ولو على جنب، وأنها تعلم وتصلي ولو على جنب، إذا لم تستطع الصلاة قائمة ولا قاعدة يقول النبي ﷺ للمريض: صل قائمًا، فإن لم تستطع فقاعداً، فإن لم تستطع فعلى جنب، فإن لم تستطع فمستلقيا، هكذا يجب ...

المريض المقعد هل له أن يصلي جالسًا؟

الجواب: المريض له الصلاة وهو جالس إذا شق عليه القيام، يصلي وهو جالس؛ لقوله ﷺ في الحديث الصحيح لـعمران بن حصين لما اشتكى، قال: صل قائمًا، فإن لم تستطع فقاعدًا، فإن لم تستطع فعلى جنب، فإن لم تستطع فمستلقيًا، وهذا من تيسير الله، والحمد لله، فَاتَّقُوا ...

كيفية صلاة الكبير المقعد الذي به سلس بول

الجواب: يقول الله سبحانه: فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ [التغابن:16]، فعليه أن يتوضأ لكل صلاة، ويتحفظ بخرقة أو نحوها على فرجه ويغسل ما أصاب بدنه وثيابه، أو يغسله له زوجته أو أولاده ويجزئه ذلك، كل صلاة يتوضأ ولو أن خرج منه بعد ذلك في الوقت فيتوضأ ...

حكم الجمع بين الصلاتين للمريض

الجواب: نعم، المريض له أن يجمع بين الصلاتين، والمجبس مريض له أن يجمع ولا حرج فيه بين الظهر والعصر والمغرب والعشاء في وقت إحداهما، وإن لم يشق عليه صلى كل واحدة في وقتها والحمد لله. المقدم: جزاكم الله خيرًا.