حكم من أفطر في رمضان بسبب المرض واستمر به المرض حتى مات

السؤال: يقول في سؤال آخر: والدة زوجتي كانت مريضة بمرض أقعدها في الفراش، وفي شهر رمضان أجبرها الأطباء على الإفطار ولم تصم من ذلك الشهر إلا خمسة أيام فقط، واستمر بها المرض حتى توفاها الله في نهاية ذلك العام، هل على أولادها أن يصوموا ما أفطرت بسبب المرض، وجهونا جزاكم الله خيراً؟

الجواب: إذا كانت ماتت في مرضها فليس على أولادها ولا غيرهم قضاء، الحمد لله، نعم، معفو عنها؛ لأن الله يقول جل وعلا: وَمَنْ كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ [البقرة:185] وهي توفيت في مرضها فلا شيء عليها ولا يقضى عنها والحمد لله، غفر الله لنا ولها.
المقدم: اللهم آمين، جزاكم الله خيراً. 

فتاوى ذات صلة