حكم ذبح الأضحية في غير مكان إقامة المضحي أو إرسال بقيمتها

السؤال: رسالة خطها خط أهل المغرب العربي وصاحبها يقول: محفوظ بن محمد محمود يسأل ويقول: مسلم مقيم ببلد غير إسلامي، وإن ذبح الأضحية قد لا يجد محتاجاً يطعمه منها، فهو يرى أن يرسل بثمنها لفقراء المسلمين أو لتذبح بأرضهم فما تعليقكم على هذا أفيدونا جزاكم الله خيرا؟

الجواب: لا مانع في ذلك إن أرسلها تذبح هناك هذا حسن بواسطة الثقات، وإن أرسل قيمتها فلا بأس، لكن كونه يذبحها عنده إذا تيسر من يأكلها من أصحابه وإخوانه أفضل، يقيم السنة في محله في الأقليات الإسلامية ويهدي إلى إخوانه الطلبة والمسلمين ويهدي منها للكفار ما في بأس إذا كانوا غير محاربين للإسلام.. أمن وعدم محاربة للإسلام؛ لأنها صدقة تطوع.
وإن أرسلها للفقراء في أفريقيا، أو المجاهدين في الأفغان، أو أرسل قيمتها فلا بأس إذا ما كان عنده من يأكل منها ويستفيد منها. نعم.
المقدم: جزاكم الله خيرًا. 

فتاوى ذات صلة