الجمع بين حديث: «صيام يوم عرفة يكفر السنة الماضية...» وثبت عنه عليه الصلاة والسلام أنه لم يصمه

السؤال:
سؤال عن حديث صيام يوم عرفة يكفر السنة الماضية والباقية وقد ثبت أنه لم يصمه رسول الله ﷺ، فأرجو تبيين ذلك حتى لا يفوت فضل صيام يوم عرفة؟

الجواب:
سئل رسول الله ﷺ عن صيام يوم عرفة فقال: يكفر الله به السنة التي قبلها والتي بعدها[1] وسئل عن صيام يوم عاشوراء فقال: يكفر الله به السنة التي قبلها[2] هذا من قوله ﷺ، سواء صامه أو ما صامه علَّم الأمة، ومعنى يكفرها: إذا اجتنبت الكبائر يكفر الصغائر؛ لقوله ﷺ: الصلوات الخمس والجمعة إلى الجمعة ورمضان إلى رمضان كفارات لما بينهن إذا اجتنبت الكبائر.
والنبي ﷺ إذا أخبر عن شيء وشرع للأمة يكفي، ولو لم يفعله ﷺ، القول أقوى من الفعل[3].
  1. أخرجه الإمام أحمد في باقي مسند الأنصار برقم 21492، والترمذي كتاب الصوم، باب ما جاء في فضل صوم يوم عرفة، برقم 680، وابن ماجه في كتاب الصيام، باب صيام يوم عرفة، برقم 1720.
  2. أخرجه الترمذي في كتاب الصوم، باب ما جاء في الحث على صوم يوم عاشوراء، برقم 683.
  3. من أسئلة حج عام 1418هـ. (مجموع فتاوى ومقالات الشيخ ابن باز 25/ 220).

فتاوى ذات صلة