الختان

السؤال:
رسالة وصلت إلى البرنامج من الإخوة المستمعين حمزة، وحسين عبودة، وحسن موسى الكميلة، من قبائل عرب، محافظة مرسى مطروح جمهورية مصر العربية، الإخوة يسألون في رسالتهم  عن ختان الأولاد، كيف يكون؟ ووجهوا الناس حول هذا الموضوع لو تكرمتم شيخ عبد العزيز.

الجواب:
الختان سنة مؤكدة، وذهب بعض أهل العلم إلى وجوبه، كما قال ابن عباس وجماعة من أهل العلم أنه واجب في حق الرجال.

لقول النبي ﷺ: الفطرة خمس - يعني السنة خمس – الختان، والاستحداد، وقص الشارب، وقلم الظفر، ونتف الإبط.

الختان من آكد السنن، وهو قطع القلفة التي على رأس الذكر، حتى تخرج الحشفة التي هي طرف الذكر، وتبرز وهي قلفة معروفة يعرفها الختانون، تقطع في حال الصغر أفضل، لأن قطعها في حال الصغر أسهل، ولا يجوز تأخير ذلك إلى أن يبلغ، بل يجب المبادرة بذلك قبل أن يبلغ، وكلما كان في حال الصغر في حال الرضاع، أول أو الولادة في يوم السابع أو بعده كلما كان في حال الصغر فهو أسهل.

وهي سنة مؤكدة وذهب بعض أهل العلم إلى وجوب ذلك في حق الرجال.

وهي سنة في حق النساء أيضاً إذا تيسر الخاتن الذي يعرف ذلك، أو الخاتنة التي تعرف ذلك، فهي سنة في حق النساء أيضاً، لكنها في حق الرجال آكد، ولهذا ذهب بعض أهل العلم إلى وجوبها في حق الرجال، فينبغي لأهل الإسلام أن يحافظوا على ذلك، وأن يحرصوا على ذلك. 
المقدم: جزاكم الله خيراً

فتاوى ذات صلة