هل هذا حديث (الدعاء لا يرد بين الأذان والإقامة)؟

السؤال:
هناك حديث أذكر معناه سماحة الشيخ: الدعاء لا يرد بين الأذان والإقامة؟ هل هذا حاصل في هذا الباب؟

الجواب:
نعم، حديث لا بأس به، هذا بين الأذان والإقامة قبل الإقامة، يعني الدعاء بين الأذان والإقامة ترجى إجابته، ثبت هذا من حديث أنس عن النبي ﷺ أنه قال: الدعاء بين الأذان والإقامة لا يرد، فينبغي الإكثار من الدعاء بين الأذان والإقامة يعني قبل الإقامة وبعد الأذان.

المقدم: جزاكم الله خيرًا، بعض الناس يفهمه أنه بعد الإقامة؟

الشيخ: لا، بين الأذان والإقامة يعني قبل الإقامة وبعد الأذن.

المقدم: جزاكم الله خيرًا.

فتاوى ذات صلة