صلاة المرأة في بيتها بالملابس الضيقة

السؤال:
إذا صلت المرأة في بيتها لوحدها فهل تصح صلاتها في الملابس الضيقة؟

الجواب:
إذا كانت ساترة للعورة لا بأس، لكن الأفضل والسنة أن تكون ملابسها وسطاً لا ضيقة ولا واسعة جداً، ولكن بين ذلك.

لكن لو صلت في ملابس ضيقة ولكنها ساترة لجميع بدنها ما عدا الوجه والكفين فإن الصلاة صحيحة، والأفضل ستر الكفين فإن لم تسترهما فلا حرج في ذلك إن شاء الله كالوجه إذا لم يكن عندها أجنبي.

والخلاصة أن صلاتها صحيحة، لكن ينبغي لها أن تعتاد اللبس الوسط، الذي ليس بالضيق جداً ولا بالواسع جداً، بل بين ذلك، لأن الضيق يبين، يبين حجم أعضاءها، ويبين حجم العورة فلا ينبغي للمرأة ولا يليق بها.

المقدم: جزاكم الله خيرًا.

فتاوى ذات صلة