من لم يستطع أن يواصل الطواف بسبب تعبه هل يستأنف أم ماذا

السؤال:
رسالة وصلت إلى البرنامج من مدينة الطائف، باعثتها إحدى الأخوات من هناك تقول: أم عبد الله، أم عبد الله لها تسعة أسئلة تسأل في سؤالها الأول وتقول: أفيدكم بأنني ذهبت إلى العمرة وأنا امرأة مريضة، وعندما دخلت إلى الحرم وطفت على الكعبة ثلاثة أشواط أصبت بدوخة ولم أستطع أن أكمل الطواف، ماذا يجب علي أن أفعل؟

الجواب:
عليك أن تكملي الطواف، تستريحي ثم تكملي، فإن طال الفصل أعيده من أوله، إذا طال الفصل وأنت في الدوخة تعيدين الطواف من أوله، أما إذا زالت بسهولة وسرعة تكملين الطواف والحمد لله، فإن طال الفصل تعيدين الطواف من أوله، وإن أحدثت تعيدين الطهارة ثم تبتدئ الطواف من أوله، والحمد لله.

المقدم: جزاكم الله خيرًا.

فتاوى ذات صلة