حكم من رجع للتشهد الأوسط بعدما تذكر أثناء قيامه

السؤال:
رسالة وصلت إلى البرنامج من القصيم، باعثها مستمع رمز إلى اسمه بالحروف أ.م، يقول: بعض أئمة المساجد يحصل منهم بعض الأخطاء، بمعنى: يقوم للركعة الثالثة قبل الجلوس للتشهد الأول، ولدى قيامه يتذكر ويجلس قبل تنبيه المأمومين له، وفي هذه الحالة لا يسجد للسهو، فهل يلزمه السجود للسهو، أم لا؟

الجواب:
نعم، إذا قام ناسياً، ثم تنبه وجلس يسجد السهو، ويسجد الناس معه، وإذا ترك هذا جاهلاً فلا شيء عليه، الصلاة صحيحة إن شاء الله.

المقدم: جزاكم الله خيرًا

فتاوى ذات صلة