إذا كان المحلوف عليه عدة مرات شيئاً واحداً فعليه كفارة واحدة

السؤال:
ابن دامري من كركوك بعث يسأل ويقول: إذا حلف شخصٌ بالله على ألا يفعل شيئاً ما بعدة مرات، وفعل ذلك الشيء عمداً، هل يقع عليه أن يدفع كفارةً واحدة أم عدة كفارات وفي أماكن مختلفة جزاكم الله خيراً؟

الجواب:
ما دام المحلوف عليه شيئاً واحداً فليس عليه إلا كفارة واحدة، إذا كان المحلوف عليه شيئاً واحداً كأن يقول: والله ما أكلم فلان، والله ما أكلم فلان، ثم يكرر في أيام كثيرة أو في شهور يحلف أنه لا يكلم فلان فهذه يمين واحدة ولو كررها، إذا كلمه ليس عليه إلا كفارة واحدة، وهكذا لو قال: والله ما أزور فلان والله ما أزوره والله ما أزوره كررها مائة مرة في أيام كثيرة ثم زاره فليس عليه إلا كفارة واحدة لأن الفعل واحد.

أما لو قال: والله لا أزور فلان، ووالله لا أكلمه، ووالله لا آكل طعامه، ثم زاره وكلمه وأكل طعامه هذا عليه ثلاث كفارات، لأن كل فعل له يمين خاصة، الطعام والزيارة والكلام، كل فعل له كفارة، يعني أفعال مختلفة.

المقدم: جزاكم الله خيراً، سماحة الشيخ: في ختام هذا اللقاء أتوجه لكم بالشكر الجزيل بعد شكر الله سبحانه وتعالى على تفضلكم بإجابة السادة المستمعين، وآمل أن يتجدد اللقاء وأنتم على خير.

الشيخ: نرجو ذلك، نسأل الله للجميع التوفيق.

المقدم: اللهم آمين، مستمعي الكرام: كان لقاؤنا في هذه الحلقة مع سماحة الشيخ عبد العزيز بن عبد الله ابن باز الرئيس العام لإدارات البحوث العلمية والإفتاء والدعوة والإرشاد، شكراً لسماحته، وأنتم يا مستمعي الكرام شكراً لحسن متابعتكم، وإلى الملتقى، وسلام الله عليكم ورحمته وبركاته.

فتاوى ذات صلة