هل صحيح أن كلب الصيد ليس بنجس؟

السؤال:
سمعت من أناس أن الكلب -أكرمكم الله- الكلب الصيد ليس بنجس، فهل هذا صحيح؟

الجواب:
ليس بصحيح، كل الكلاب نجسة، كلاب الصيد وغيرها كلها نجسة، ولكن الله أباح الصيد صيدها فضلاً منه وإحساناً، ولكن إذا ولغت في الإناء يغسل سبع مرات، وإذا أصابك شيء منها من بول أو لعاب يغسل سبع مرات.

وهكذا كلب الماشية، وكلب الحرث وجميع الكلاب، كلها نجسة، يقول ﷺ: طهور إناء أحدكم إذا ولغ فيه الكلب أن يغسله سبع مرات، فدل على أنه نجس، ويغسل منه سبع مرات من ولوغه.

لكن أباح الله صيده، وأباح الله اقتناءه لأمور ثلاثة:

للصيد وللحرث وللماشية، للصيد يصاد به ويعلم ويصاد به، وللحرث يحمي المزارع عن السراق وغيرهم بنباحه حتى ينتبه أهل المزرعة، وهكذا للماشية للغنم عن الذئب يحميها إذا سمع صوته الذئب ابتعد عنها، وانتبه أهل الماشية حتى يدافعوا عن ماشيتهم. 

المقدم: جزاكم الله خيرًا

فتاوى ذات صلة