ماذا يعني حصول الوجل والخوف عند سماع الآيات

السؤال:
إنني عندما أقرأ سورة الفاتحة، والإخلاص، والكافرون، والفتح، والنصر، والكوثر، وبعض الآيات التي هي عبارة عن أدعية للمؤمنين مثل: رَبَّنَا لا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِنْ لَدُنْكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنْتَ الْوَهَّابُ  [آل عمران: 8]، وغيرها من الآيات، أو عند قراءة السور أو الآيات التي تبدأ بـ: "قل"، بالإضافة إلى الآيات التي تتحدث عن الساعة وأهوالها أو الجنة ونعيمها، فإنني أشعر باضطرابٍ في داخلي وأشعر بأن دقات القلب تكون شديدة، فماذا يعني ذلك؟

الجواب:
هذه علامة خير، فاحمدي الله على ذلك، واسأليه التوفيق والثبات على الحق؛ لأن شعور الإنسان بعظم الموقف فيما يتعلق بأسماء الله وصفاته، وبما يتعلق بأخبار والجنة والنار والقيامة، شعوره بهذا المقام العظيم، وشعور بعظمة الله، كل هذا من علامات التوفيق، ومن قوة الإيمان، وكمال الإيمان، فاحمدي الله على ذلك، واسأليه التثبيت على الحق، والإعانة على كل خير.
المقدم: جزاكم الله خيراً.

فتاوى ذات صلة