حكم اشتراك مجموعة في دفع مبلغ من المال نهاية كل شهر يأخذه أحدهم

السؤال: يقول: نحن مجموعة من الأشخاص عشرة أشخاص نشترك في جمعية تعاونية بقيمة خمسة وعشرين دينار شهرياً يدفعها كل شخص ويقبضها شخص بالتناوب، حيث تمر على الجميع في كل شهر، ما حكم ذلك؟ وهل هذا جائز أثابكم الله؟

الجواب: ما فيه بأس، إذا تعاونوا لا بأس بهذا المبلغ أو بأكثر أو بأقل، إذا تعاونوا عن سماح نفوسهم فلا بأس بهذا. نعم، هذا من باب التعاون على الخير. نعم.
فتاوى ذات صلة