من رضعت من امرأة لها زوجان

السؤال:
بنتي رضعت من امرأة أخذت زوجين، ورضعت مع إحدى أولاد الزوج الأول، وأيضاً طلقها الزوج الأول وأخذت زوجًا ثانيا، وعقبت ولدا وبنتا، هل تحل لي من الزوج أم لا؟

الجواب:
كل عيال المرأة إخوةً لها الزوج الأول والزوج الثاني لما أرضعتها رضاعًا شرعيًا خمس مرات فأكثر فأولادها من الزوج الأول وأولادها من الزوج الثاني إخوة لها.
 
السؤال: .........؟
الجواب: الزوج الأول إخوة لها من أبيها وأمها، والزوج الثاني إخوة لها من أمها.
 
السؤال: بالنسبة للرجال؟
الجواب: كذلك أولاد الزوج الأول إخوة لها.

السؤال: رضع من امرأة وجابت ولدين، فأولاد الزوج الثاني؟
الجواب: عيال الزوج الثاني إخوة للمرأة من أمها، عيال المرأة من الزوج الثاني إخوة للرضيعة من أمها، والأولون إخوة لها من أمها وأبيها بالرضاع.

السؤال: أخوه الزوج الأول مات، والزوج الثاني موجود؟
الجواب: هذه ما بنت أخيه، هذه بنت زوجة أخيه ربيبة لأخيه تحل له، أنت افهم بس إذا كانت رضعت من لبن الزوج الأول وأمها تزوجت بعد ذلك. .............

السؤال: الحرمة هذه كانت مع زوج ثم طلقها الأول، اسمه طه، ثم أخذها عبدالله، وأنجب منها البنت هذه؟ وهذه البنت أخذها أخو الذي توفي عنه؟
الجواب: أخوك ما تحل له.
فتاوى ذات صلة