ما حكم إمام جهر في صلاة سرية؟

السؤال: المستمع أيضًا يسأل ويقول: إمام صلى بنا صلاة سرية إنما هو قد جهر فيها، فما هو توجيهكم؟

الجواب: لا شيء عليه وإن سجد للسهو فهو حسن، ولكن لا يلزمه ذلك؛ لأن الجهر والإسرار سنتان، فلو جهر في السر أو أسر في الجهر فلا شيء عليه والحمد لله. نعم.
المقدم: جزاكم الله خيرًا وأحسن إليكم.

 

فتاوى ذات صلة