لتصفح نسخة الموقع السابقة اضغط هنا.

المغسل يخبر بعلامات الخير لا الشر

هل يبين المغسل بعض العلامات من الخير والشر؟

علامات الخير لا بأس بالإخبار عنها، أما الشر فلا؛ لأنها غيبة، لكن لو قال: إن بعض الأموات يكون أسود أو غير ذلك فلا بأس، لكن الممنوع أن يقول: غسلت فلاناً ورأيت فيه كذا من علامات الشر؛ لأن ذلك يحزن أهله ويؤذيهم وهو من الغيبة.