دخول المرأة في حديث: (من صلى الفجر...)

السؤال: بعد هذا ننتقل إلى المزاحمية عبر رسالة بعثت بها إحدى الأخوات المستمعات تقول السائلة أم عبادة ..، أم عبادة لها جمع من الأسئلة من بينها سؤال يقول: قال الرسول ﷺ: من صلى الفجر في جماعة ثم قعد يذكر الله تعالى حتى تطلع الشمس، ثم صلى ركعتين؛ كانت كأجر حجة وعمرة تامة تامة تامة، هل هذا الفضل يكون للنساء أيضاً إذا صلين في بيوتهن، وهل يشترط لهذا الفضل أن تكون الصلاة في جماعة أي: هل يكون للمرأة إذا صلت في بيتها وحدها في غير جماعة وقعدت تذكر الله حتى تطلع الشمس ذلك الفضل، وجهونا جزاكم الله خيراً؟

الجواب: نعم يرجى لها ذلك، يرجى لها هذا الخير العظيم، نعم.
المقدم: عن الصلاة التي ذكرت في هذا الحديث: هل تكون بعد أن تطلع الشمس مباشرة؟
الشيخ: بعد ارتفاع الشمس قيد رمح، يعني: بعد ربع ساعة أو نحوها من طلوع الشمس.
المقدم: بارك الله فيكم.

فتاوى ذات صلة