تنظيم الحمل وموانعه

القول بإباحة تحديد النسل مخالف للشريعة والفطرة ومصالح الأمة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، ﷺ وعلى آله وأصحابه، أما بعد:  فقد نشرت بعض الصحف المحلية منذ أمد قريب خبرًا مفاده أن فضيلة المفتي العام في الأردن قد أفتى بإباحة تحديد النسل، وأن الحكومة إذا قررته لزم العمل به، واشتهر هذا الخبر بين الناس، ...

استعمال حبوب منع الحمل لعدم الإنجاب

الجواب:  استعمال حبوب منع الحمل هذا على كل حال فيه تفصيل، إن دعت لها الحاجة؛ لأن الزوجة تحمل هذا على هذا ويضرها ذلك؛ فلا بأس باستعمال الحبوب مع العناية بعدم ضررها، وأن يكون ذلك عن إشراف الطبيب وعن معرفة تتعاطى ذلك، ما تحتاج إليه حتى يمضي مدة كسنة ...

حكم العزل واستخدام الحبوب المانعة للحمل

الجواب: يجوز العزل وتركه أفضل، وإذا دعت إليه الحاجة فلا بأس، وتجوز الحبوب حبوب منع الحمل إذا دعت إليها الحاجة مثل: كون المرأة تحمل هذا على هذا بسرعة، أو يضرها الحمل فيحب أن يجعل بينهما وقتًا لعلها تسلم من الضرر، إذا دعت إليه الحاجة على إشراف الطبيب ...

القول الفصل في حكم العزل

الجواب: العزل إذا دعت إليه الحاجة لا بأس، قال جابر : كنا نعزل والقرآن ينزل، وقال في الرواية الأخرى: فبلغ النبي ذلك فلم ينهنا إذا دعت إليه الحاجة بسبب أن المرأة تعبت بعد الولادة ويخشي أن تحمل بسرعة فلا تتمكن  من تربية الأولاد فعزل عنها بعض الوقت فلا ...

حكم العزل ومدته

الجواب: الأصل العزل جائز هذا هو الأصل، الأصل جائز يجوز العزل للمصلحة الشرعية وللأسباب التي يتفق عليها الزوجان، لكن ينبغي ألا تكون طويلة لأن العزل الكثير قد يسبب مشاكل على الجميع، لكن إذا كان في مدة قليلة مثل ما جاء عن النبي ﷺ، قال جابر: "كنا نعزل ...

حكم من أجبر زوجته على إسقاط حملها

الجواب: عليها التوبة إلى الله وعليه التوبة هو، كلاهما عليه التوبة ولا عليهما شيء، عليهما التوبة إلى الله لأن هذا عمد، عليهما التوبة إلى الله ، الله يهديهم جميعا، عليهم التوبة إلى الله. ولا يجوز إخراج الطفل بعدما يتجاوز الأربعين، ما يجوز التعرض له ...

حكم استئصال الرحم لأسباب طبية

ج: إذا كان هناك ضرورة فلا بأس، وإلا فالواجب تركه؛ لأن الشارع يحبذ النسل ويدعو إلى أسبابه لتكثير الأمة، لكن إذا كان هناك ضرورة فلا بأس، كما يجوز تعاطي أسباب منع الحمل مؤقتا للمصلحة الشرعية[1]. مجموع فتاوى ومقالات الشيخ ابن باز (9/434).

حكم الإجهاض بسبب تشوه الجنين

ج: لا يجوز ذلك، بل الواجب تركه فقد يغيره الله، وقد يظن الأطباء الظنون الكثيرة ويبطل الله ظنهم ويأتي الولد سليما. والله يبتلي عباده بالسراء والضراء، ولا يجوز إسقاطه من أجل أن الطبيب ظهر له أن فيه تشوها، بل يجب الإبقاء عليه، وإذا وجد مشوهًا فالحمد لله ...

حكم منع الحمل خوف الفقر وغيره

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداه. أما بعد: فتكميلا للتعليق السابق أقول أيضًا إن منع الحمل من أجل سوء الظن بالله وأنه لا يدري هل يستطيع القيام بنفقة الأولاد أم لا ويتبرم من ذلك فهذا لا يجوز، وهذا منكر، مثل ما ...

جواز تنظيم وتأخير الحمل للحاجة والضرورة

إذا تقرر شيء له وجه شرعي يقتضي التأخير وعدم أن يتوالى الحمل الحملان هذا مع هذا فلا بأس، هذا الملخص والمضمون قرار هيئة كبار العلماء في هذه البلاد، وأنه يجوز التنظيم يعني أن يتأخر الحمل عن الحمل وقتًا خاصًا بقدر الحاجة وبقدر الضرورة لأسباب اقتضت ذلك اتفق ...

بيان موضوع تحديد النسل وتنظيم النسل والفرق بينهما

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداه، أما بعد: فقد سمعنا جميعا في هذه الندوة المباركة التي تولاها صاحب الفضيلة: الشيخ صالح بن علي الناصر، والشيخ الغزالي بن خليل العيد، في موضوع خطير، موضوع له أهمية كبرى، وقد أجادا ...

حكم تحديد الإنجاب في الحياة الزوجية

الجواب: لا يجوز، بل يجب على المرأة أن تجتنب هذا الشيء، إلا عند الضرورة لا بأس بتعاطي بعض الحبوب أو بعض الأشياء التي تمنع الحمل وقتاً ما، وأما منعه بالكلية فلا، هذا يخالف مقتضى الشرع المطهر، فإن الشرع المطهر يتشوف لكثرة النسل، والرسول ﷺ دعا إلى ذلك وقال: ...

ترغيب الإسلام في كثرة الولد

الجواب: قد أحسنت بارك الله فيك، ولا شك أن استعمال الحبوب من المسلمين لمنع الأولاد لا شك أنه من الدعاية العظيمة للنصارى، فـالنصارى يدعون إلى هذا الأمر لتقليل أولاد المسلمين، ولكن ليس كل ما يدعون إليه يكون محرماً، فإذا دعوا إلى شيء أباحه الشرع فدعوتهم ...

حكم استعمال اللولب وحبوب منع الحمل

الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله، وصلى الله وسلم على رسول الله، وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداه. أما بعد: فإن الله سبحانه شرع لعباده النكاح لما فيه من الفائدة العظيمة، لغض البصر وحفظ الفرج، ولما فيه من تكثير الأمة، وإيجاد النسل، ولهذا قال ...

حكم تنظيم النسل لمدة خمس سنوات

الجواب: عليكما جميعًا أن تتعاونا على البر والتقوى وأن تنصحها كثيرًا في عدم منع الحمل المدة المذكورة؛ لأن الرسول ﷺ رغب في النسل ورغب في تكثير الأمة، وقال عليه الصلاة والسلام: تزوجوا الولود الودود فإني مكاثر بكم الأمم يوم القيامة، فينبغي لها أن تخضع ...