لتصفح نسخة الموقع السابقة اضغط هنا.
السلف والقرض

508 من: (باب تحريم مطل الغني بحق طلبه صاحبه)

  284- باب تحريم مطل الغني بحقٍّ طلبه صاحبه قَالَ الله تَعَالَى: إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُكُمْ أَنْ تُؤَدُّوا الأَمَانَاتِ إِلَى أَهْلِهَا [النساء:58]، وَقالَ تَعَالَى: فَإِنْ أَمِنَ بَعْضُكُمْ بَعْضًا فَلْيُؤَدِّ الَّذِي اؤْتُمِنَ أَمَانَتَهُ [البقرة:283]. 1/1611- ...

حكم من توفي وعليه دين للبنك العقاري

الجواب: يعتبر دينًا، القروض التي للبنك العقاري ديون مثل بقية الديون، وإذا مات المستدين قام الورثة مقامه، فإن التزموا في الآجال والأقساط فلا بأس ولا يضره ذلك لأنه لم يتحتم عليه التسديد الآن، لا يضر الميت، وهكذا الديون الأخرى التي في ذمته مؤجلة لا تضره ...

حكم قضاء الدين بزيادة دون اشتراط ذلك

الجواب: إذا رد المبلغ بدون شرط ولا تواطؤ على الزيادة فلا بأس، النبي ﷺ يقول: إن خيار الناس أحسنهم قضاء، الرسول ﷺ كان يعطي خيرا مما أخذ عليه الصلاة والسلام ويقول: إن خيار الناس أحسنهم قضاء فإذا اقترض مائة ورد مائة وخمسين أو مائتين من باب المعروف ومن ...

حكم الاقتراض من البنك وأخذ الراتب منه

الجواب: أما الدين فلا يجوز، عليك أن ترد الأصل فقط وليس لهم حق في الزيادة، وأما كون .. تخصم من هذا البنك فالإثم على من أخذ الربا، أنت تأخذ راتبك، والبنك فيه الطيب والرديء، البنك فيه أشياء بحق وأشياء بغير حق، ولست تعلم أن هذا من الربا أو من غير الربا، أما ...

حكم المال الذي توفي صاحبه وليس له ورثة

الجواب: إذا كان عليك دين لإنسان وقد توفي ولا تعلم له ورثه تتصدق به عنه، تعطيه بعض الفقراء بالنية عن صاحبه فينفعه ذلك في الدنيا والآخرة، ينفعه في موته وينفعك أيضا في براءة الذمة، هذا إذا كنت لا تعرف له ورثة، ولكن لا تعجل حتى تسأل عنه أهل المعرفة بذلك، ...

الدين لا يمنع الدعاء لمن كانت نيته الوفاء

الجواب: يقول النبي ﷺ: من أخذ أموال الناس يريد أداءها أدى الله عنه، فإذا أخذها وهو يريد الأداء واجتهد ولكن لم يتيسر له ذلك قضاه الله عنه  وما ضره بقاؤه عليه، وفي الحديث: نفس المؤمن معلقة بدينه حتى يقضى عنه. فإذا مات وقد نوى قضاءها واجتهد في قضائها فالله ...

حكم الزيادة في القرض

الجواب: نعم، الربا كونه يأخذ الأرض يستثمرها، يستفيد منها بدون أجرة من أجل إمهالك في القرض، حتى تعطيه القرض، هذا ما يجوز هذا ربا، القرض ما يكون فيه زيادة، قرض مثلا بمثل من دون زيادة، أما أن يشرط عليك أنه ينتفع بالأرض ويستعملها حتى تؤدي إليه فهذا مثل ...

كيفية القضاء لمن استدان من امرأته ذهباً

الجواب: عليك أن ترد عليها ذهبها إذا كانت أعطتك الذهب وسمحت لك أن تبيعه وتنفقه في حاجاتك، فالذهب يعتبر قرضا عليك وزنا بوزن، فإن كنت بعته على حسابها ورضيت بأن يكون القرض هو الثمن فعليك رد الثمن، أما إن كان القرض الذي بينك وبينها نفس الذهب أن ترد عليها ...

حكم الجمعيات التعاونية التي يقوم بها بعض الموظفين

الشيخ: هذا قرضٌ، فإذا مات يُعطى حقَّه، إذا مات وعليه قرضٌ يؤخذ منه، وإذا مات وله شيءٌ يُعطى إياه من القروض وما يعتاده الناس، مثل: أن يتسلف عشرين ألفًا، عشرة آلاف في كلِّ شهرٍ، وكذا إذا مات وله شيءٌ يُعطى إيَّاه، وإن كان عليه شيءٌ يُؤخذ من تركته مثل الديون ...

حكم الجمعيات بين الموظفين

الشيخ: الجمعيات التي تتعارف بين الناس الآن بالقرض، فيجتمعون، وكل واحدٍ يقترض كذا وكذا كل شهر: هذا ألف، وهذا ألف، يأخذ هذا عشرين ألفًا، والآخر يأخذ الشهر الآخر، والثاني الشهر الثاني، وهكذا؛ هذه كانت فيها بعض الشُّبَه والاختلاف وخُشي أن تكون من قرضٍ ...

تابع أَبْوَابُ السَّلَمِ وَالْقَرْضِ وَالرَّهْنِ

س: لو قال في السلم الوصف ليس منضبطًا؟ ج: لا، هم يتفقون على أصل مضبوط وإلا ما يصح البيع، لا بدّ أن يتفرقا على شيء معلوم. س: ما هي شروط السلم؟ ج: مثل ما تقدم على شيء معلوم والشروط الأخرى في محلها، لكن إذا أسلف في شيء معلوم إلى أجل معلوم فلا بأس هذا في الذمة ...

من حديث (أن رسول الله ﷺ رخص في العرايا أن تباعَ بخرصها كيلًا)

عَنْ زَيْدِ بْنِ ثَابِتٍ  أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ ﷺ رَخَّصَ فِي الْعَرَايَا أَنْ تُبَاعَ بِخَرْصِهَا كَيْلًا. مُتَّفَقٌ عَلَيْهِ. وَلِمُسْلِمٍ: رَخَّصَ فِي الْعَرِيَّةِ يَأْخُذُهَا أَهْلُ الْبَيْتِ بِخَرْصِهَا تَمْرًا، يَأْكُلُونَهَا رُطَبًا. وَعَنْ ...

حكم قضاء الدين إذا كان فضة ونحوها بالعملة الورقية

الجواب: إذا كان على إنسان لآخر فرانسة أو فضة من عملة أخرى، فلا مانع أن يسدد ذلك ويقضي ذلك من العملة الورقية؛ لأن العملة الورقية جنس مستقل وذاك جنس مستقل، هذه من الورق وذاك من الفضة فلا منافاة، لكن يكون يداً بيد، يعطيه حاجته بسعر السوق يداً بيد عن الفرانسة ...

منع الوالدين للولد من الإقراض

الجواب: لكي أن تقرضي من غير علمهما لأنهما ليس لهما أن يمنعاك من الأمر الشرعي ولكن ينبغي أن تظهري طاعتهما في ذلك حتى لا يكون بينكما شر، فالرسول عليه السلام قال: إنما الطاعة في المعروف وليس من المعروف منعك من التوسيع على إخوانك في الله وأخواتك في الله ليس ...