حكم لبس الثياب الشفافة في الصلاة

السؤال: بعد ذلك ننتقل إلى رسالة بعث بها السائل الذي رمز لاسمه بـ( ش. البراك ) من مدينة الجوف، يقول: ما حكم الصلاة في الثياب الخفيفة -أي: التي يظهر الجسم من خلالها- مثل: الثياب البيضاء، وهل الصلاة فيها مقبولة؟ أرجو توضيح الحكم في ذلك سماحة الشيخ.

الجواب: إذا كانت يرى منها اللحم ما تستر اللحم ما بين السرة والركبة ما تصح الصلاة لخفتها ورقتها، أما إذا كانت خفيفة لكن تستر فلا حرج الصلاة صحيحة، لكن ينبغي للمؤمن أن يلبس لباساً ساتراً لا يبين حجم الأعضاء ويستر العورة حتى يكون لباساً كاملا، هذا هو الأكمل والأحسن. نعم.
المقدم: جزاكم الله خيراً.

فتاوى ذات صلة