حكم قضاء صوم رمضان إذا كان يشق القضاء

السؤال: هذه السائلة سماحة الشيخ تقول: امرأة تنجب دائماً في شهر رمضان، ويشق عليها القضاء لانشغالها بالأولاد وأمور البيت، ماذا عليها أن تفعل؟

الجواب: عليها أن تقضي، واجب عليها أن تقضي حسب الطاقة، ولو كانت ولدت في سنتين أو ثلاث كلها في رمضان فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ [التغابن:16]، تؤجل إذا عجزت تؤجل حتى يتيسر لها القضاء، وإن استطاعت وجب أن تقضي، لكن لو شغلت بالأطفال وشق عليها الصوم فإنها تؤجل حتى بعد رمضان ما فيه أولاد ما فيه مشقة، فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ [التغابن:16]، يقول جل وعلا: وَمَنْ كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ [البقرة:185]، والمرضع مثل المريض، المرضع مثل المريض لها أن تؤجل حتى تستطيع.نعم .
المقدم: جزاكم الله خيراً سماحة الشيخ.

فتاوى ذات صلة