حكم استعمال وسائل تنظيم الأسرة

السؤال:
السائلة (س. م. م) من جمهورية مصر العربية تقول في سؤالها: ما حكم استعمال وسائل تنظيم الأسرة التي نسمع عنها في وقتنا الحاضر؟ وهل في هذا مخالفة لما جاء في القرآن والسنة؟

الجواب:
هذا سؤال مجمل، تنظيم الأسرة هذا سؤال مجمل لابد من التفصيل، فإن كان المراد تنظيم الأسرة يعني تنظيم الحمل فهذا فيه تفصيل: إذا كان عليها مشقة كونها ترضع وتخشى الحمل ويضر الولد حملها فلا بأس بتعاطي ما يمنع الحمل حتى تكمل الرضاعة، أو كان عليها مضرة.. تقرير الأطباء أن عليها مضرة من الحمل المتوالي فلا مانع من تعاطي ما يمنع الحمل المتوالي إن كان تحمل بعد كل ثلاث سنين أو أربع سنين إذا كان عليها مضرة في الحمل المتوالي.
المقصود تنظيم الأسرة إذا كان لأمر شرعي فلا بأس. نعم.
المقدم: جزاكم الله خيرًا.

فتاوى ذات صلة