مدة خلق السماوات والأرض

السؤال:
هذا سائل للبرنامج أرسل بمجموعة من الأسئلة، يقول في هذا السؤال: خلق الله السماوات والأرض في ستة أيام، وقد ورد هذا في القرآن الكريم، ولقد قال الله في سورة فصلت: قُلْ أَئِنَّكُمْ لَتَكْفُرُونَ بِالَّذِي خَلَقَ الأَرْضَ فِي يَوْمَيْنِ [فصلت:9] وفي قوله تعالى: فَقَضَاهُنَّ سَبْعَ سَمَوَاتٍ فِي يَوْمَيْنِ [فصلت:12] ما المقصود في الآيتين جزاكم الله خيراً؟

الجواب:
خلق السماوات والأرض كلها في ستة أيام وما بينهما أيضًا، فبدأ بخلق الأرض في يومين، ثم استوى إلى السماء وخلق السماء في يومين، ثم دحا الأرض في أربعة أيام: وَالأَرْضَ بَعْدَ ذَلِكَ دَحَاهَا ۝ أَخْرَجَ مِنْهَا مَاءَهَا وَمَرْعَاهَا [النازعات:30-31]، فِي أَرْبَعَةِ أَيَّامٍ سَوَاءً لِلسَّائِلِينَ [فصلت:10] فالأرض خلقها في يومين ودحوها في أربعة أيام، دحها بعد الخلق، دَحَاهَا ۝ أَخْرَجَ مِنْهَا مَاءَهَا وَمَرْعَاهَا ۝ وَالْجِبَالَ أَرْسَاهَا [النازعات:30-32] فهذه ستة أيام، السماوات والأرض في ستة أيام، أصل السماء في يومين والأرض في يومين ودحو الأرض في أربعة أيام، ، فالله جل وعلا دحاها يعني: أَخْرَجَ مِنْهَا مَاءَهَا وَمَرْعَاهَا [النازعات:31] فخلقها ودحوها في أربعة أيام والسماء في يومين الجميع ستة أيام.
ولهذا قال بعدها: فَقَضَاهُنَّ سَبْعَ سَمَوَاتٍ فِي يَوْمَيْنِ وَأَوْحَى فِي كُلِّ سَمَاءٍ أَمْرَهَا [فصلت:12] نعم، الله أكبر.
المقدم: الله أكبر، جزاكم الله خيرًا سماحة الشيخ.
فتاوى ذات صلة