الحث على مجاهدة الشيطان والصبر على ذلك

السؤال:
بعد هذا رسالة وصلت إلى البرنامج من أحد الإخوة المستمعين رمز إلى اسمه بالحروف (ف. م. ع) أخونا له بعض الأسئلة من بينها سؤال يقول فيه: بعض الأوقات يوسوس الشيطان في قلبي وأقرأ المعوذتين وآية الكرسي، لكن لم أستفد، فما هو توجيه سماحتكم؟ جزاكم الله خيرًا. 

الجواب:
تجتهد في التعوذ بالله من الشيطان؛ لأن الشيطان عدو مبين، فلا بد من الجهاد والصبر والقوة، والله يقول سبحانه: وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا [العنكبوت:69]، ويقول سبحانه: إِنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمْ عَدُوٌّ فَاتَّخِذُوهُ عَدُوًّا [فاطر:6] لا بد من قوة وصبر، لا بد من قوة تستعيذ بالله من الشيطان وأنت قوي، تعلم أن الله جل وعلا هو القادر على دفعه عنك، فتستعيذ بالله من الشيطان وتكرر وأبشر بالخير ... ، وعند النوم تقرأ آية الكرسي، بعد كل صلاة تقرأ قل هو الله أحد والمعوذتين، تقرأ آية الكرسي أيضًا بعد كل صلاة، يكون عندك قوة ونشاط، لا تكن ضعيفًا، عليك بالقوة عند تعوذك من عدو الله الشيطان، والصدق. نعم.
المقدم: جزاكم الله خيرًا، وأحسن إليكم.

فتاوى ذات صلة