حكم اشتراط الوضوء لكل صلاة

السؤال:
من قرية أبو الحينان في المنطقة الشمالية رسالة بعث بها أحد الإخوة من هناك يقول أخوكم سالم سليمان يسأل سماحتكم فيقول: هل يجب على كل مسلم أن يتوضأ لكل صلاة فرضًا أو نفلًا حتى لو لم يحدث؟

الجواب:
لا يلزمه ذلك، إنما يتوضأ إذا كان محدثًا لقوله سبحانه: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلاةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ[المائدة:6] الآية، المراد إذا كانوا محدثين، يعني: إذا كنتم محدثين، هذا المراد عند أهل العلم في أصح أقوالهم رحمة الله عليهم، أما إذا كان على وضوء فإنه يصلي بوضوئه الصلاتين والأكثر، وكان النبي ﷺ يصلي بالوضوء الواحد الصلوات العديدة عليه الصلاة والسلام. نعم.
المقدم: جزاكم الله خيرًا.

فتاوى ذات صلة