ما حكم طلاق المضطر؟

السؤال:
رسالة وصلت إلى البرنامج من المستمع رشيد محمد صالح الزرقاء، يقول: أنا رجل كبير السن، تزوجت بأخت زوجتي بعد وفاة زوجتي، وهي أيضًا كبيرة في السن وأرملة، بعد مضي أربعة أشهر طلبت مني الطلاق وبدون أي سبب والله على ما أقول شهيد، مما اضطرني لطلاقها اضطرارًا، وبعد فترة أسبوع راجعت نفسها ورجعت، ومكثت فترة لا تزيد عن شهر وعاودت الكرة مرة أخرى، وطلبت الطلاق، علمًا أن المذكورة وقع لي ولها حادث سيارة مما أثر على نفسيتها، إنني أيها الشيخ الفضيل! قمت بطلاقها غصبًا عني، هل يحق لي إرجاعها؟ جزاكم الله خيرًا.

الجواب:
ننصحك بمراجعة المفتي لديكم أو القاضي وهو ينظر في الأمر إن شاء الله، تراجع المفتي أو القاضي أنت والمرأة ووليها حتى يسألكم عن الواقع بالتفصيل، ثم يفتيكم إن شاء الله.
المقدم: جزاكم الله خيرًا. 

فتاوى ذات صلة