نصيحة في المحافظة على السنة الراتبة

السؤال:
هذه السائلة أختكم في الله (س. ص) من الرياض تقول سماحة الشيخ: نحن في المدرسة مجموعة من المعلمات نصلي تباعًا على سجادتين، فعندما أريد الصلاة يكون خلفي من ينتظر الانتهاء من الصلاة فأقوم بترك بعض السنن خاصةً صلاة الظهر، وقد لا أصلي السنن حتى تستطيع الزميلات الأخريات الصلاة بعدي، فكيف أقضي هذه السنن؟ وهل أكون آثمة في ذلك؟

الجواب:
السنن نوافل: سنة الظهر وسنة المغرب والعشاء والفجر والعصر كلها نوافل ما في إثم، الحمد لله، لكن السنة المحافظة عليها لو صليتيها في محلك كان أحسن، ثم أختك في الله تصلي مثلك، لا تعجلي صلي الفريضة والراتبة، ثم أختك في الله كذلك تفعل مثلك، ولا تعجلي، والوقت والحمد لله واسع من الظهر، هذا فيه خير عظيم، ولا يشرع التساهل في هذا، بل السنة أن تصلي قبل الظهر أربع ركعات تسليمتين، وبعد الظهر تسليمة واحدة، وإن صليت تسليمتين بعد الظهر كان أفضل، لقوله ﷺ: من حافظ على أربع قبل الظهر وأربع بعدها؛ حرمه الله على النار هذا فضل عظيم، فالأفضل أن يصلي تسليمتين قبل الظهر وتسليمتين بعدها، الرجل والمرأة، وإذا صليتي في مكانك ثم بعد ذلك تصلي أختك في الله كل هذا طيب والحمد لله. نعم.
المقدم: أحسن الله إليكم وبارك فيكم سماحة الشيخ.

فتاوى ذات صلة