توجيه لمن كانت لا تصلي بعد بلوغها ثم تابت

السؤال:
من أسئلة السائلة يا سماحة الشيخ، أم أمل من ينبع تقول: لقد بلغها الحيض وهي في الرابعة عشرة من عمرها، ومنذ أن بلغها الحيض حتى التاسعة عشرة من عمرها لم تصل ولم تصم، تقول: والآن هي تابت إلى الله وبدأت تصلي وتصوم وتكثر من النوافل وجهوها تجاه سؤالها، هل تقضي الصوم والصلاة؟

الجواب:
عليها التوبة تكفي، التوبة كافية والحمد لله؛ لأن من ترك الصلاة كفر، والتوبة كافية، تصلي بعد التوبة والحمد لله، أما اللي مضى، السنوات اللي مضت ساقطة؛ لأن الإنسان إذا أسلم أسلم على ما أسلف من خير، ولا يقضي ما فات.
المقدم: جزاكم الله خيرًا سماحة الشيخ.

فتاوى ذات صلة