حكم الصيام عن الكبير والمريض

السؤال:
هذا سائل يقول سماحة الشيخ: والدي رجل كبير في السن ومريض، ولا يستطيع الصيام، فهل نصوم عنه نحن الأبناء؟ أم ماذا نفعل؟ أفتونا مأجورين.

الجواب:
إذا كان مريضًا مرضًا لا يرجى برؤه ليس عليه صيام، والحمد لله، أما إن كان يرجى برؤه؛ فإنه يصوم بعد ما يشفيه الله، يقضي؛ لأن الله قال: ومَنْ كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ [البقرة:185]، إذا شفاه الله يقضي ولا تصومون عنه، أما إذا كان عاجزًا لكبر السن، عاجز أو مريض لا يرجى برؤه، هذا يطعم عن كل يوم مسكين، وليس عليه صيام.
المقدم: أحسن الله إليكم.

فتاوى ذات صلة