حكم اشتغال المسلم بالعلوم الدنيوية

السؤال:
هل يجوز للإنسان المسلم الاشتغال بالعلوم الدنيوية، كالفيزياء، والرياضيات، والكيمياء، بحيث لا تشغله عن الصلاة، وعن ذكر الله؟

الجواب:
لا حرج، الاشتغال بالعلوم الدنيوية التي قد ينتفع بها الإنسان؛ هذا لا حرج فيه. نعم.
المقدم: جزاكم الله خيرًا، وأحسن إليكم.  

فتاوى ذات صلة