حكم رمي جمرة العقبة قبل طلوع الشمس يوم النحر

السؤال:
يقول: نويت الحج في اليوم الثامن من منى، ووقفت بعرفة، وقمت بالمبيت بمزدلفة، ولكن بعد صلاة الفجر تحركنا بالسيارة إلى خارج مزدلفة، وقمنا برمي جمرة العقبة قبل طلوع الشمس، وقمت بحلق شعري، وبعدها تحللت من الإحرام، وانتظرت حتى بعد صلاة العصر، واتجهت للحرم للطواف، فهل علي شيء فيما تقدم؟

الجواب:
ليس عليك شيء، ولا على أصحابك، لكن لو أجلتم الرمي إلى بعد طلوع الشمس، يكون أفضل، وإلا فهو مجزي، والحمد لله، من حين ... من الليل ليلة النحر وهو مجزي، لكن الأفضل للأقوياء أن يؤجلوا الرمي إلى بعد طلوع الشمس، كما رمى النبي ﷺ، ومن رمى قبل ذلك؛ أجزأه، ولاسيما الضعفاء من النساء، والشيوخ، والمرضى، كل هذا لا بأس به.
أما الأقوياء فالأفضل لهم أن يؤجلوا الرمي إلى بعد ارتفاع الشمس، يوم العيد، هذا هو الأفضل، ومن قدمه فلا حرج، إن شاء الله. نعم.
المقدم: جزاكم الله خيرًا. 

فتاوى ذات صلة