حكم الصلاة خلف القبوريين

السؤال:
هل الصلاة صحيحة خلف من يقول: بعذر عباد القبور، فإنني وكثير من إخواني لا نصلي خلفهم لعدم تكفيرهم القبوريين، وإذا صليت خلفهم ارتبت في صلاتي وصليتها من جديد؟

الجواب:
لا يصلى خلف القبوريين الذين بين المسلمين لا يصلى خلفهم؛ لأن الصلاة لا تصح خلف المشرك، فالذي يعبد القبور لا يصلى خلفه، كعباد الحسين وعباد البدوي وأشباههم، وعباد الشيخ عبد القادر الجيلاني ، وعباد الأصنام وغير هذا، كل من كان يعبد غير الله يدعوه ويستغيث به أو يطوف بقبره ويسأله قضاء الحاجة أو يصلي له أو يذبح له وما أشبه ذلك، فهؤلاء لا يصلى خلفهم؛ لأن ظاهرهم الكفر فلا يصلى خلفهم.
وهكذا من يدعو إلى ذلك ويجيز ذلك، ويحبذه لا يصلى خلفه، نعم.
المقدم: جزاكم الله خيرا. إذًا هؤلاء القبوريون لا يصلى خلفهم ومن صلى خلفهم فعليه أن يعيد صلاته؟
الشيخ: نعم، عليه أن يعيد الصلاة، نعم.
المقدم: إذًا فعل أخينا صحيح والحالة هذه؟
الشيخ: إذا صلى خلف القبوري يعيد صلاته، نعم.
المقدم: جزاكم الله خيرًا.

فتاوى ذات صلة