مسألة أفضلية الزواج من الأقارب أم غيرهم من البعيدين

السؤال:
يقول في سؤال له يا سماحة الشيخ! هل الأفضل في الشرع الزواج من الأقارب أم من البعيدين، وما توجيهكم حفظكم الله في استقرار الحياة الزوجية هل هي مع القريب، أم البعيد أفضل مأجورين؟

الجواب:
الأفضل التماس الزوجة الصالحة سواء من الأقارب أو من غير الأقارب؛ لأن الرسول عليه الصلاة والسلام قال: تنكح المرأة لأربع: لمالها، ولحسبها، ولجمالها، ولدينها، فاظفر بذات الدين تربت يداك فإذا تيسرت ذات الدين سواء كانت من الأقارب أو من غير الأقارب هذا هو المطلوب، وإذا كانت ذات الدين من غير الأقارب فهي أفضل، المهم ذات الدين سواء كانت بنت عمك، أو بنت خالك، أو أبعد من ذلك لا بأس كله طيب، وإذا كان هناك اثنتان إحداهما قريبة، والثانية ما هي بقريبة، لكن القريبة هي ذات الدين فالقريبة أولى، كلما كانت ذات الدين فهي أفضل سواء من الأقارب أو من غيرهم.

فتاوى ذات صلة