لعب الورق والشطرنج لا يجوز

السؤال: هل يجوز لعب الورق –البلوت–؟ وما حكم لعب الشطرنج، مع العلم أنهما لا يلهيان عن الصلاة؟

الجواب: لا تجوز هاتان اللعبتان وما أشبههما؛ لكونهما من آلات اللهو، ولما فيهما من الصد عن ذكر الله وعن الصلاة، وإضاعة الأوقات في غير حق، ولما قد تفضي إليه من الشحناء والعداء، هذا إذا كانت هذه اللعبة ليس فيها عوض.
أما إن كان فيها عوض مالي، فإن التحريم يكون أشد؛ لأنها بذلك تكون من أنواع القمار الذي لا شك في تحريمه، ولا خلاف فيه. والله ولي التوفيق[1].
 
  1. نشر في كتاب (فتاوى إسلامية)، من جمع الشيخ/ محمد المسند، ج2، ص: 437. (مجموع فتاوى ومقالات الشيخ ابن باز 19/ 391). 

فتاوى ذات صلة