ترك التلقيح الصناعي أولى من فعله

السؤال: أنجبت زوجتي أربعة أطفال ولم تعد قادرة على الإنجاب مرة أخرى منذ أربع سنوات، واتفق الأطباء على تلقيحها صناعيًا، علمًا بأنه لا يوجد في مستشفياتنا الحكومية، بل فقط في جدة وقد رفضت إجراء العملية فما الحكم؟

الجواب: إن التلقيح الصناعي أجازه بعض أهل العلم المعاصرين، بشروط مهمة واحتياطات حتى لا يقع ما حرم الله ، ولكن أنا ممن توقف في ذلك وأنصح بعدم فعله؛ لأنه قد يفتح باب شر لا نهاية له، ولكن إذا كانت لا تستطيع الإنجاب، فالأربعة الذين حصلوا فيهم الكفاية والحمد لله، وفي إمكانه أن يتزوج ثانية وثالثة ورابعة، ويأتي الله له برزق آخر من غير هذه المرأة فتركه أفضل[1].
  1. من ضمن أسئلة حج عام 1406هـ، الشريط الثالث. (مجموع فتاوى ومقالات الشيخ ابن باز 21/ 192).

فتاوى ذات صلة