حكم قيام الطالبات للمدرِّسة

السؤال:
ما حكم قيام الطالبات للمدرِّسة احترامًا لها؟

الجواب:
إن قيام البنات للمدرسة والبنين للمدرس أمر لا ينبغي، وأقل ما فيه الكراهة الشديدة؛ لقول أنس : «لم يكن أحب إليهم -يعني الصحابة - من رسول الله ﷺ ولم يكونوا يقومون له إذا دخل عليهم؛ لما يعلمون من كراهته لذلك».
وقول النبي ﷺ: من أحب أن يمثل له الرجال قيامًا فليتبوأ مقعده من النار.
وحكم النساء حكم الرجال في هذا الأمر.
وفق الله الجميع لما يرضيه، وجنبنا جميعًا مساخطه ومناهيه، ومنح الجميع العلم النافع والعمل به؛ إنه جواد كريم[1].
  1. نشر في كتاب (فتاوى إسلامية)، من جمع الشيخ/ محمد المسند، ج4، ص: 334. (مجموع فتاوى ومقالات الشيخ ابن باز 24/ 54). 

فتاوى ذات صلة