نصيحة لدارسي القضاء

السؤال:
بماذا تنصح أبناءك الملازمين في فترة الملازمة خاصة وأنهم الآن مشغولون في دراسة المواد المنهجية؟

أنصحهم بالإقبال على دراسة هذه المناهج حتى يهضموها وحتى يتبصروا فيها؛ لأنهم بهذا دخلوا هذا المعهد وصمموا على دراسة ما وجه إليهم فيه، فأوصيهم بالعناية بمواد المنهج التي وكلت إليهم ليدرسوها حتى يختموها جيدًا وحتى يفهموها جيدًا، وحتى يتذاكروا فيما قد يُشكل منها فيما بينهم أو مع أساتذتهم؛ حتى لا تكون هناك شبهة، وإذا كانت عندهم فرصة بذلوا ما يستطيعون من المطالعة والمذاكرة والرجوع إلى أهل العلم وكتب الحديث وكتب التفسير؛ ليزدادوا علمًا في هذه الفرصة التي يجدون فيها أوقاتًا للمطالعة والمراجعة، ثم المذاكرة بما قد يشكل أيضًا؛ ليزداد المؤمن علمًا مع دراسته.
المقصود: حفظ الوقت ليلًا ونهارًا من العناية بالمواد الدراسية، والمواد المتعلقة بالقضاء أو بغير القضاء من مسائل الطلاق والنكاح وغيرها مما هو في حاجة ليخدمها ويعرفها[1].
  1. من أسئلة ألقيت عليه عقب محاضرة ألقاها سماحة الشيخ على طلاب المعهد العالي للقضاء. (مجموع فتاوى ومقالات الشيخ ابن باز 23/206).

فتاوى ذات صلة