حكم من ركع إمامه قبل أن يتم قراءة الفاتحة

السؤال:
من دخل الصلاة مع الإمام قد يحدث من الركعة الثالثة أو غيرها أن يركع الإمام قبل أن يتم قراءة الفاتحة فهل يتأخر عن الإمام ويقرأها؟ أو يركع مع الإمام ثم يقضي الركعة؟ أم حكمها حكم من أدرك الإمام راكعًا وليس عليه شيء؟

الجواب:
عليه أن يجتهد حتى يقرأها قبل الإمام قبل أن يركع، عليه أن يجتهد ولا يتساهل، بل يجتهد في قراءتها قبل أن يركع الإمام، فإذا ركع الإمام كملها إذا كان الباقي آية أو آيتين ولا يمنع أن يكملها ويركع، وإن خاف أن يفوته الركوع قطعها وكبر فهو معذور[1].
 
  1. من أسئلة حج عام 1415 هـ، الشريط رقم 49/3. (مجموع فتاوى ومقالات الشيخ ابن باز 30/152). 

فتاوى ذات صلة