ما حكم مَن يستهزئ بالشباب المُتدينين؟

ما حكم مَن يستهزئ بالشباب المُلتزم بكتاب الله وسنة رسوله ﷺ، ويُلقبهم بالألقاب البذيئة؟

هذا منكرٌ، هذا منكرٌ -نعوذ بالله- وعلى صاحبه خطرٌ من الردة؛ لأنه استهزأ بهم لدينهم، فهو على خطرٍ عظيمٍ للردة، ردَّة عن الإسلام -نعوذ بالله.
الذي يستهزئ بالمحافظين على الصَّلوات، أو بمَن وفَّر لحيته، أو شمَّر ثيابه ولم يُسبلها؛ هذا خطرٌ عظيمٌ -نعوذ بالله- الواجب تشجيعهم، والثناء عليهم، وأن تعمل عملهم، لا تثبيطهم والاستهزاء بهم -نسأل الله العافية والسلامة.

فتاوى ذات صلة