هل صوم ثلاثة أيام كل شهر يُقصد به البِيض؟

قال ﷺ: مَن صام ثلاثة أيام من كل شهرٍ فقد صام الدهرَ كله، السؤال: هل يقصد بالثلاثة أيام الأيام البيض أو أي ثلاثة أيام؟

الشيخ: عامٌّ، يعمّ الأيام كلها، ثلاثة أيام من كل شهر، سواء من أوله، أو من آخره، أو من وسطه؛ لأنَّ الأحاديث الصَّحيحة كلها ليس فيها البيض، فيها صوم ثلاثة أيام، والنبي ﷺ أوصى أبا هريرة وأوصى أبا الدَّرداء بصيام ثلاثة أيام من كل شهرٍ، ولم يقل لهما: البيض، وهكذا قال لعبدالله بن عمرو: صم من الشهر ثلاثة أيام.
لكن إذا صام البيض فهو أفضل، كما جاء في حديث أبي ذرٍّ: يصوم الثالث عشر والرابع عشر والخامس عشر، إذا صام البيض فذلك أفضل، وإلا فيكفي أن يصوم من الشهر، سواء كان من أوله، أو من وسطه، أو من آخره، والحمد لله، سواء متفرقة أو مجتمعة أيضًا، سواء جمعها وتابعها أو فرَّقها.

فتاوى ذات صلة