معنى "سيُصيب آخرها بلاءٌ وأمورٌ تُنكرونها"

(معنى حديث): وسيُصيب آخرها بلاءٌ وأمورٌ تُنكرونها؟

مثلما وقع.
س: يُعرف من هذا أنه في آخر الزمان يقع هذا؟
ج: نعم، وقد مضى قبلُ؛ فمضى في دولة بني العباس ودولة بني أمية أمورٌ عظيمة.
س: يعني: ما يُشترط أن يكون في آخر الزمان؟
ج: كلها آخر الزمان، فما بعد السلف هو آخر الزمان، ما بعد القرون المفضلة الثَّلاثة.

فتاوى ذات صلة