ما حكم قنوت الوتر؟

قنوت الوتر سنة؟

مستحب، مستحب، علَّمه النبي ﷺ الحسنَ بن علي.
س: مَنْ تركه؟
الشيخ: لا حرج، مستحب.
س: في رمضان أحيانًا يتركون القنوت وأحيانًا يقنتون، ويقولون: النبي ﷺ كان يقنت يومًا ويترك القنوت يومًا؟
الشيخ: ما له أصل، لكنه مستحب، من تركه فلا بأس، الصحابة فعلوه تارة يقنتون وتارة لا يقنتون، والنبي ﷺ عَلَّم الحسن، ما قال افعله تارة وتارة، علمه القنوت كيف يقنت، فإذا داوم عليه فلا بأس، فعله جماعة من الصحابة، وإذا ترك بعض الأحيان فلا بأس، مستحب نافلة، وإذا تركه بعض الأحيان ليعلم الناس أنه ليس بواجب؛ من باب التعليم.

فتاوى ذات صلة