حكم التسبيح بالنوى والسبحة ونحوها

حديث سعد بن أبي وقاص صحيح (أنه دخل مع رسول الله على امرأة وبين يديها نوى أو حصى تسبح به)؟

ما أذكر في سنده مقالًا، لكن يكفي فضلُ الذكر، يكفي الأحاديث الصحيحة الدالة على هذا الشيء.
الطالب: في تخريجه أحسن الله إليك؟
الشيخ: عندك التخريج عليه: حديث سبحان الله عدد ما خلق في السماء..؟
الطالب: الشيخ سليم الهلالي.
الشيخ: أيش قال عليه؟
الطالب: قال: ضعيف أخرجه أبو داود والترمذي بإسناد ضعيف، فيه خزيمة راويه عن عائشة بنت طلحة وهو مجهول، وأصل الحديث عند مسلم من حديث جويرية دون ذكر النوى والحصى؛ مما يدل على نَكارة هذا اللفظ.
الشيخ: حديث جويرية في مسلم: سبحان الله عدد خلقه، سبحان الله زنة عرشه، سبحان الله مداد كلماته، ثلاث مرات. وعلى كل حال الإكثار من ذكر الله مطلوب.
س: ذكر النوى والحصى؟
الشيخ: لا بأس به، لا بأس تسبح بالنوى أو بالعقد أو بالسبحة، لكن الأصابع أفضل.

فتاوى ذات صلة