حكم قول: "الذي لا يُحْمَد على مكروه سواه"

"الحمد لله الذي لا يُحْمَد على مكروه سواه" هذا طيب؟

ما أعلم فيه شيئًا؛ لأن الإنسان قد يصيبه شيء يكرهه، ومع هذا يحمد الله، إذا أصابه مرض أو مصيبة أخرى يحمده يقول: الحمد لله على كل حال، إنا لله وإنا إليه راجعون، هو يحمد على كل شيء  ؛لأنه لا يقضي قضاء إلا فيه الخير والمصلحة.
س: المعنى صحيح؟
الشيخ: نعم؛ معناه صحيح.

فتاوى ذات صلة