حكم استجداء النبي عليه الصلاة والسلام

قول الشاعر:

وأرجو بحبي من رسولي شفاعة إذا طاشت الأحلام في موقف مُرْدِ
عساه بقرب الحب يذكرني به وراحته السمحاء تأبى عن الرَّدِّ

  

هذا استجداء من النبي ﷺ ما يصلح. 

لو قال: لأرجو من الله بحبي للنبي ﷺ، يعني يرجو من الله بحبه للنبي ﷺ شفاعته، ما هو يرجو من النبي ﷺ.

س: هذا دعاء، دعاء النبي ﷺ؟

الشيخ: رجا النبي ﷺ. وبعده؟

الطالب:

فـحيِّ القـبـورَ المـاثـلات تـحيّة وضَعْ قُبْلةً يا صاحِ منك على اللحد
على خير مَن مسَّ الثرى بعبيره أكـرم ميـت في الـورى لُـفَّ في بـُرد

الشيخ: يُنَبّه على هذا، سوف يَكتب رَدّا..... أو نُبه على هذا وسوف يكتب اعتذاره، نُبّه على هذا وسوف يَكتب يُبين؛ لأن هذا كتبه شاب.

فتاوى ذات صلة